مسرحية  مرحب (1919)

 تقديم فرقة علي الكسار، تأليف أمين صدقي

 عدد الفصول 3 ، عدد الألحان 11

ملاحظة:

اشترك معه كامل الخلعي بأربعة ألحان، وإبراهيم فوزي بلحنين

 

ملخص الرواية

زقزوق وزوجته زهرة تتراكم عليهما أجرة المسكن وصاحب المنزل يهددهما بالطرد، ويقطن بالشقة المجاورة ساكن جديد مظهره الثراء. وخلال هذه الأزمة المالية، فيفاجأ زقزوق بصبي بقال يسلمه سلة مملؤة بالمأكولات (مربات وعلب سردين وسمك بكلاه)، ثم يفاجأ بساعي البريد  يسلمه خطابا باسم أحمد زقزوق يجد بداخله توصية وقرار تعيين أحمد زقزوق باش كاتب في مركز بلدة ميت برغوت فيسافر لاستلام الوظيفة.

سكرتير مركز ميت برغوت له علاقة بغانية اسمها ماري، حضرت إلى المركز وقت أن كان جميع موظفي المركز في انتظار الباش كاتب الجديد، ويفاجأ السكرتير بوصول الباش كاتب مما اضطره إلى إخفاء ماري في إحدى غرف المركز، ومن خلال الحوار الضاحك بين السكرتير وزقزوق يتضح أن الباش كاتب الجديد رجل جاهل لايفقه شيئا في المسائل الإدارية، وفي خلال جولة الباش مفتش يشاء القدر أن يقع من فوق حصانه أمام باب المركز، ويصاب بكسور خطيرة وفي حاجة إلى الحكيمباشي غير الموجود في مقر عمله بالمركز.

يحاول السكرتير إقناع زقزوق الباش كاتب الجديد بانتحال شخصية الدكتور ويقوم بالكشف على الباش مفتش المصاب، وتتعقد الأمور حين يحضر الدكتور المسؤول ويحاول السكرتير إفهام الباش مفتش أنه الباش كاتب الجديد زقزوق.

يحدث حوار كله تناقضات وتضارب بين زقزوق والحكيمباشى، وفي لحظة خروج الجميع للراحة، يحاول السكرتير التخلص من وجود ماري في المركز فلم يفلح في عودة زقزوق إلى مكتبه، وتتجمد ماري في صورة تمثال، وفي غفلة من زقزوق تمكنت من الهروب ويقرر السكرتير بأن التمال سرق فيأمر زقزوق بضرورة سرعة ضبط اللصوص ويمتلىء السجن بجميع المشتبه فيهم.

ويصل إلى المركز شخص يدعى أنه أحمد زقزوق وأنه الباش كاتب (الأصلي) ويحار الباش مفتش بين الاثنين وأيهما زقزوق الأصلي لولا دخول زهرة تبحث عن زوجها زقزوق فتكشف حقيقة زوجها. وحلا لإشكال الزقزوقين يقرر الباش مفتش إبقاء زقزوق الأول وتعيينه ساعيا خصوصيا لمكتبه مرحبا ببقائه في ميت برغوت.

 

الألحان

 

 - ياست زهرة النبي ياختي طولي بالك، الحان كامل الخلعي .

 - أسعد الله ياسيدي التماس، الحان إبراهيم فوزي.

 - سافر يابا الله ياخد بإيدك، الحان كامل الخلعي .

 - أوعوا تظنوا يافندية،        الحان سيد درويش.

 - اخنا اليتامي الأحداث، الحان كامل الخلعي

 - إيه المسخرة دي أنت وهو، الحان كامل الخلعي.

 - اهلا ياسعادة البيه مرحب، الحان سيد درويش.

 - بقى شوف يابيه احنا اجواز دول، الحان سيد درويش.

  - ياخوانا أدحنا أهو بين ايديكم، الحان إبراهيم فوزي.

 - بالذمة يافندي ياكيريا، الحان سيد درويش .

 - ايه رأيكم بقى ياسيدنا، لم يستدل على الملحن .